((¯`'•.¸ السندريلا والامير ¸.•'´¯))

بعض الآثار الواردة في شهر محرم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

بعض الآثار الواردة في شهر محرم

مُساهمة من طرف أم عبد المنعم في الأربعاء 30 نوفمبر 2011, 6:54 pm

بعض الآثار
الواردة في شهر محرم










1. عن أبي بكرة - رضي
الله-عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ((إن الزمان قد استدار كهيئته يوم
خلق الله السماوات والأرض ، والسنة اثنا عشر شهراً ، منها أربعة حرم : ثلاث
متواليات ذو القعدة وذو الحجة والمحرم ، ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان ))

الحديث . متفق عليه [1].



2. عن أبي هريرة – رضي الله عنه- قال : قال
رسول الله : (( أفضل الصيام بعد رمضان ، شهر الله المحرم ، وأفضل الصلاة بعد
الفريضة ، صلاة الليل )) [2].




3. عن عائشة-رضي الله عنها- قالت : كان يوم
عاشوراء تصومه قريش [3] في الجاهلية ،فلما قد المدينة
[4] صامه وأمر بصيامه ، فلما فرض رمضان ترك يوم عاشوراء ،
فمن شاء صامه ، ومن شاء تركه . متفق عليه [5].



4. عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال: قدِم
النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فرأى اليهود تصوم يوم عاشوراء، فقال: ((ما
هذا ؟ )) . قالوا : هذا يوم صالح . هذا يوم نجي الله بني إسرائيل من عدوهم
فصامه موسى ، قال:(( فأنا أحق بموسى منكم ، فصامه وأمر بصيامه )) متفق عليه
[6].



5. عن أبي موسى-رضي الله عنه- قال:كان يوم
عاشوراء تعده اليهود عيداً ، قال النبي صلى الله عليه وسلم : ((فصوموه أنتم
)) متفق عليه [7].



6. عن حميد بن عبد الرحمن أنه سمع معاوية بن
أبي سفيان – رضي الله عنهما – يوم عاشوراء ، عام حجّ، على المنبر يقول: (( يا
أهل المدينة ! أين علماؤكم ؟ سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ((هذا
يوم عاشوراء ، ولم يكتب الله عليكم صيامه ، وأنا صائم ، فمن شاء فليصم ومن
شاء فليفطر )) متفق عليه [8].



7. عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال : (( ما
رأيت النبي صلى الله عليه وسلم يتحرى صيام يوم فضَّلة على غيره إلا هذا اليوم
يوم عاشوراء ، وهذا الشهر – يعني شهر رمضان )) [9].



8. عن الرُّبّيع بنت معوذ – رضي الله عنها –
قالت : أرسل النبي صلى الله عليه وسلم غداة عاشوراء إلى قرى الأنصار : ((من
أصبح مفطراً فليتم بقية يومه ، ومن أصبح صائماً فليصم ))
قالت: فكنا نصومه
بعد ونصوّم صبياننا ونجعل لهم اللعبة من العهن [10]،
فإذا بكى أحدهم على الطعام أعطيناه ذاك حتى يكون عند الإفطار . متفق عليه
[11].



9. عن سلمة بن الأكوع – رضي الله عنه – قال :
أمر النبي صلى الله عليه وسلم رجلاً من أسلم [12] أن أذن
في الناس أن من أكل فليصم بقية يومه،ومن لم يكن أكل فليصم ،فإن اليوم يوم
عاشوراء.متفق عليه [13].




10. عن أبي قتادة-رضي الله عنه- :عن رسول الله
صلى الله عليه وسلم قال: ((ثلاث من كل شهر، ورمضان إلى رمضان، فهذا صيام
الدهر كله، صيام يوم عرفة أحتسب على الله أن يكفّر السنة التي قبله، والسنة
التي بعده ، وصيام يوم عاشوراء أحتسب على الله أن يكفِّر السنة التي قبله ))
[14].



11. ما رواه عبد بن عمر – رضي الله عنهما – أن
أهل الجاهلية كانوا يصومون يوم عاشوراء ، وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم
صامه والمسلمون ، قبل أن يفترض رمضان ، فلما افترض رمضان قال رسول الله صلى
الله عليه وسلم : (( إن عاشوراء يوم من أيام الله ، فمن شاء صامه ، ومن شاء
تركه )) [15].



12. عن جابر بن سمرة - رضي الله عنهما- قال :
(( كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يأمرنا بصيام يوم عاشوراء ، ويحثنا عليه
، ويتعاهدنا عنده ،فلما فرض رمضان ،لم يأمرنا ،ولم ينهنا ،ولم يتعاهدنا عنده
)) [16].



13. عن ابن عمر-رضي الله عنهما- قال : (( صام
النبي صلى الله عليه وسلم عاشوراء وأمر بصيامه ، فلما فرض رمضان ترك ، وكان
عبد الله لا يصومه إلا أن يوافق صومه )) [17].



14. ما روي عن ابن عباس – رضي الله عنهما – أنه
قال : (( حين صام رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم عاشوراء وأمر بصيامه ،
قالوا : يا رسول الله ! إنه يوم تعظمه اليهود والنصارى ، فقال رسول الله صلى
الله عليه وسلم : (( فإذا كان العام المقبل ، إن شاء الله ، صمنا اليوم
التاسع )) . قال : فلم يأت العام المقبل حتى تُوفي رسول الله صلى الله عليه
وسلم . وفي رواية : (( لئن بقيت إلى قابل لأصومن التاسع ))
[18].



15. عن الحكم بن الأعرج قال : انتهيت إلى ابن
عباس – رضي الله عنهما – وهو متوسد رداءه عند زمزم ، فقلت له : أخبرني عن صوم
عاشوراء ؟ فقال : إذا رأيت هلال المحرم فاعدد ، وأصبح يوم التاسع صائماً .
قلت : هكذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصومه ؟ قال : (( نعم ))
[19].



16. عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال: ((
أمر رسول الله صلى الله عليه وسلم بصوم يوم عاشوراء يوم العاشر))
[20].



17. عن ابن عباس – رضي الله عنهما – قال : قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( صوموا يوم عاشوراء، وخالفوا فيه اليهود ،
وصوموا قبله يوماً أو بعده يوماً ))
[21].



قال ابن قيم الجوزية : ( فمن تأمل مجموع روايات ابن عباس ، تبَّين له زوال
الإشكال ، وسعة علم ابن عباس – رضي الله عنهما - ، فإنه لم يجعل عاشوراء هو
اليوم التاسع ،بل قال للسائل:(( صم اليوم التاسع )) ، واكتفى بمعرفة السائل
أن يوم عاشوراء هو اليوم العاشر الذي يعده الناس كلهم يوم عاشوراء ، فأرشد
السائل إلى صيام التاسع معه ، وأخبر أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان
يصومه كذلك، فإما أن يكون فعل ذلك هو الأولى ، وإما أن يكون حمل فعله على
الأمر به ، وعزمه عليه في المستقبل ، ويدل على ذلك أنه هو الذي روى : ((
صوموا يوماً قبله ويوماً بعده
)) وهو الذي روى : ((أمر رسول الله صلى الله
عليه وسلم بصوم يوم عاشوراء يوم العاشر )).



وكل هذه الآثار عنه ، يصدق بعضها بعضاً ، ويؤيد بعضها بعضاً . فمراتب صومه
ثلاث : أكملها : أن يُصام قبله يوم وبعده يوم ، ويلي ذلك أن يُصام التاسع
والعاشر ، وعليه أكثر الأحاديث ، ويلي ذلك إفراد العاشر وحده بالصوم ، وأما
إفراد التاسع فمن نقص فهم الآثار ، وعدم تتبع ألفاظها وطرقها ، وهو بعيد من
اللغة والشرع ، والله الموفق للصواب ) ا.هـ [22].



وقال الإمام أحمد بن حنبل – رحمه الله - : ( فإن اشتبه عليه أول الشهر صام
ثلاثة أيام ، وإنما يفعل ذلك ليتيقن صوم التاسع والعاشر )
[23]





المصدر :

كتاب البدع الحولية

------------------



[1] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري (10/7)
كتاب الأضاحي ، حديث رقم ( 5550) ، ورواه مسلم في صحيحه (3/1305) كتاب
القسامة ، حديث رقم (1679).

[2] - رواه الإمام أحمد في مسنده ( 2/ 303) . ورواه مسلم
في صحيحه (3/821) كتاب الصيام ، حديث رقم (1163) . ورواه أبو داود في سننه
(2/ 811) كتاب الصوم ، حديث رقم ( 2429) . ورواه الترمذي في سننه مختصراً
(2/12) أبواب الصوم ، حديث رقم (737) .وقال : حديث حسن . ورواه النسائي في
سننه (3/206، 207) باب قيام الليل . ورواه ابن ماجه في سننه (1/554) كتاب
الصيام ، حديث رقم (1742) .

[3] -هي قبيلة من أشهر قبائل العرب وأقواها ، شرَّفها الله
ببعث النبي صلى الله عليه وسلم منهم ، قال – عليه السلام - : (( إن الله
اصطفى كنانة من ولد إسماعيل ، واصطفى قريشاً من كنانة ، واصطفى من قريش بني
هاشم ، واصطفاني من بني هاشم )) [رواه مسلم (4/1782) حديث رقم (2276) ].

واختلف العلماء في سبب تسميتهم بهذا الاسم على أقوال كثيرة : قيل نسبة إلى
قريش بن بدر بن يخلد بن الحارث بن يخلد بن النضر بن كنانة . وقيل : نسبة إلى
النضر بن كنانة سمي قريشاً لوصف قومه له بأنه كالحمل القريش – الشديد - .
وقيل : نسبة إلى دابة بالبحر تأكل دواب البحر تدعي القرش ، وقيل : إن النظر
بن كنانة كان يقرش عن حاجة الناس فيسدها بماله ، والتقريش : التفتيش ، وقيل :
نسبة إلى التقرش وهو التكسب والتجارة ، وقيل : نسبة إلى التقرش وهو التجمع .

والراجح- والله أعلم-أن قريش هو النضر بن كنانة ، فما كان من ولده فهو قرشي ،
ومن ليس بولده فليس بقرشي . يُراجع : تاريخ الطبري (2/263-265) ، والبداية
والنهاية (2/ 218- 229) .

[4] - المدينة : وكانت تسمى في الجاهلية : يثرب . وهي
مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم ومهاجره، ورد في فضلها وأنها بلد حرام ،
أحاديث كثيرة ، عقد لها البخاري كتاباً في صحيحه وسماه كتاب : فضائل المدينة
، وفيها مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم وقبره ومنبره اللذين ورد في أن ما
بينهما روضة من رياض الجنة ، وبها استقر خير أمة محمد عليه والسلام من
الخلفاء الراشدين والصحابة وبها ماتوا ودُفنوا. وفي شمالها يقع جبل أحد الذي
وقعت عنده الغزوة المشهورة غزوة أحد ، وهي في حرة سبخة الأرض ، وبها نخيل
كثيرة ومياه ومزارع . وتقع شمال مكة على نحو عشر مراحل (حوالي 450كم) . يراجع
: معجم البلدان (5/82، 88) ، وصحيح البخاري (2/220- 255) كتاب فضائل المدينة
.

[5] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/244) كتاب الصوم، حديث رقم (2002)، واللفظ له . ورواه مسلم في صحيحه
(2/792) كتاب الصيام ، حديث رقم (1125). ورواه الترمذي في سننه (2/127) أبواب
الصوم ، حديث رقم (750) ، وقال : والعمل على هذا عند أهل العلم ، على حديث
عائشة وهو حديث صحيح ، لا يرون صيام عاشوراء واجباً إلا من رغب في صيامه ،
لما ذكر فيه من الفضل .

[6] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/244) كتاب الصوم، حديث رقم (2004)، واللفظ له . ورواه مسلم في صحيحه
(2/795) كتاب الصيام ،حديث رقم (1130) .

[7] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/244) كتاب الصوم،حديث رقم (2005)،ورواه مسلم في صحيحه (2/796) كتاب الصيام
،حديث رقم (1131).

[8] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/244) كتاب الصوم،حديث رقم (2003)،ورواه مسلم في صحيحه (2/795) كتاب الصيام
،حديث رقم (1129).

[9] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/245) كتاب الصوم،حديث رقم (2006)،ورواه مسلم في صحيحه (2/797) كتاب الصيام
،حديث رقم (1132).

[10] - العهن : هو الصوف ، أو الصوف المصبوغ . يُراجع :
فتح الباري (4/201) .

[11] -رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح
الباري(4/200)كتاب الصوم،حديث رقم (1690)،ورواه مسلم في صحيحه(2/798،
799)كتاب الصيام،حديث رقم(1136)

[12] - أسلم : بطن من خزاعة ، من القحطانية ، من قراهم :
وبرة ، وهي من أعراض المدينة . يُراجع : معجم قبائل العرب (1/26) .

[13] - رواه البخاري في صحيحه المطبوع مع فتح الباري
(4/245) كتاب الصوم،حديث رقم (2007) واللفظ له ،ورواه مسلم في صحيحه (2/798)
كتاب الصيام ،حديث رقم (1135).

[14] - رواه أحمد في مسنده ( 5/ 296،297) . ورواه مسلم في
صحيحه (3/818، 819) كتاب الصيام ، حديث رقم (1163) . ورواه أبو داود في سننه
(3/ 818، 819) كتاب الصيام ، حديث رقم ( 3435) . ورواه الترمذي في سننه
مختصراً (3/136) أبواب الصوم ، حديث رقم (749) .ورواه ابن خزيمة في صحيحه (3/
288) أبواب صوم التطوع، حديث رقم (2087) .

[15] - رواه الإمام أحمد في مسنده ( 2/ 57) . ورواه مسلم
في صحيحه (2/792، 793) كتاب الصيام ، حديث رقم (1136) . ورواه أبو داود في
سننه (3/ 817، 818) كتاب الصوم ، حديث رقم ( 3443) .ورواه ابن خزيمة في صحيحه
(3/ 284) أبواب صوم التطوع، حديث رقم (2082) .

[16] - رواه الإمام أحمد في مسنده ( 5/ 96) . ورواه مسلم
في صحيحه (2/794، 795) كتاب الصيام ، حديث رقم (1138).ورواه ابن خزيمة في
صحيحه (3/ 284، 285) حديث رقم (2083) .

[17] -رواه الإمام أحمد في مسنده ( 2/ 4) . ورواه البخاري
في صحيحه المطبوع مع فتح الباري (4/102) كتاب الصوم ، حديث رقم (1892).

[18] - رواه الإمام أحمد في مسنده ( 1/ 236) . ورواه مسلم
في صحيحه (2/797، 798) كتاب الصيام ، حديث رقم (1134).ورواه أبو داود في سننه
(2/818، 819) كتاب الصوم ، حديث رقم (2445) . ورواه ابن ماجه في سننه (1/552)
كتاب الصيام ، حديث (1736) .

[19] - رواه أحمد في مسنده ( 5/ 439) . ورواه مسلم في
صحيحه (3/797) كتاب الصيام ، حديث (1133) . ورواه أبو داود في سننه (3/ 819،
820)كتاب الصيام، حديث رقم ( 2446) . ورواه الترمذي في سننه (2/127، 128)
أبواب الصوم ، حديث رقم (751) .ورواه ابن خزيمة في صحيحه (3/ 291) أبواب
صيام ، حديث(2096) .

[20] - رواه الترمذي في سننه (2/128) أبواب الصوم ، حديث
رقم (752) ، وقال : حديث ابن عباس حديث حسن صحيح .

[21] - رواه أحمد في مسنده ( 1/ 241) . .ورواه ابن خزيمة
في صحيحه (3/ 290، 291) ،حديث(2095) .ورواه عبد الرزاق في مصنفه (4/287) برقم
(7839) موقوفاً على ابن عباس ، ورواه أيضاً البيهقي في سننه (4/287) مرفوعاً
إلى النبي صلى الله عليه وسلم .

[22] - يراجع : زاد المعاد (2/75،76) .

[23] - يراجع : المغني (3/174) .

avatar
أم عبد المنعم

مــشـرفـــه


مــشـرفـــه

معلومات العضو :
انثى
بلدى : مصر
مهنتى : غير معروف
مزاجى : مشغول
عدد المساهمات : 38
نقاط : 114
تاريخ التسجيل : 27/11/2011
الاوسمه : صورة فارغه
My sms [table style="WIDTH: 96px; HEIGHT: 86px" border=1][tr][td]
لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين منتدى السندريلا والامير[/td][/tr][/table]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
دخول

لقد نسيت كلمة السر

إعـــلان عام وهــــام

بسم الله الرحمن الرحيم كل مايكتب فى المنتدى يعبر عن وجهة نظر كــاتــب الــموضـــوع وادارة المنتدى بريئه فى من تجاوز الحدود الشرعيه او كانت هناك اى علاقه بين الاعضاء مخالفه للشريعه الاسلاميه فالإدارة بريئه من ذلك وتــذكرقول الله تعالى ((مايلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )) وأعــلم علــم اليقين أنك كما تــدين تــدان} أبرىء زمتى أمام الله وأمام جميع الاعضاء والزوار عن أى فعل مخالف لديننا الحنيف ولـــكم جزيل الشكر شاعر الدمعه الحزينه

أسئلة ديــنية وأجوبتها
مركز تحميل منتدى السندريلا والاميرلرفع الصور والملفات

أتعهد أمام الله بأننى لن أستخدم المركز فى رفع أى ملفات أو صور مخالفه للشريعه الاسلاميه
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 77 بتاريخ الأحد 27 فبراير 2011, 10:28 pm
المواضيع الأخيرة
» قصة بهلول مع هارون الرشيد
الأحد 30 ديسمبر 2012, 8:09 am من طرف الشاعر عبدالله عبدالعليم

» اخطاء لفظيه يجب الحذر منها
الخميس 13 ديسمبر 2012, 6:58 am من طرف تناهيد

» من أجمل ما سمعت سورة الحاقة أدريس أبكر
الأحد 09 ديسمبر 2012, 6:31 am من طرف تناهيد

» تلاوة رآآآئعة ومؤثرة جدا للشيخ العجمى
الأحد 09 ديسمبر 2012, 6:29 am من طرف تناهيد

» لماذا نشعر بوحشة فى قلوبنا وضيق فى الصدر
الأحد 09 ديسمبر 2012, 6:27 am من طرف تناهيد

» لا يركع ولا يسجد واسمه مكتوب عند الله عزوجل
الأحد 09 ديسمبر 2012, 6:11 am من طرف تناهيد

» تفسير قوله تعالى : ( وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ .. )
السبت 29 سبتمبر 2012, 5:26 pm من طرف تناهيد

» الرد على الطعن في القرآن الكريم ودفع شبهات الطاعنين في القرن الرابع عشر الهجري
السبت 29 سبتمبر 2012, 5:22 pm من طرف تناهيد

» مقاطع مميزه عن عيد الحب
السبت 29 سبتمبر 2012, 5:17 pm من طرف تناهيد

» مع آيات السكينة..!!
السبت 29 سبتمبر 2012, 5:16 pm من طرف تناهيد

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
الشاعر عبدالله عبدالعليم
 
nour
 
قطر الندي
 
أنا المهاجره
 
white_angel
 
كليوبترا
 
أم عبد المنعم
 
jihane
 
حلم
 
تناهيد
 

الساعه الآن
عداد زوار المنتدى

.: عدد زوار المنتدى :.

الاعلانات
.:: التــــبــادل الاعــــلانـــى ::.
لشكاوى الاعضاء الخاصه الخفيه ضعها هنا